الأحد، 27 سبتمبر، 2015

فنون الاعلان عند العرب قديما



قد يتنافس الغرب على اخراج الاعلانات في صور متعددة لبيهروا بها المشاهد الهدف منها طبعا تحقيق رواج لسلهم والوصول بها الى اعلى مستويات الشهرة 
اقرا هذه القصة لتعرف ان العرب هم اول من أسس لفن الاعلان
قصة قل للمليحة في الخمار الأسود ماذا فعلت بناسك متعبد
---------------------------------------------------------------------
هذه قصة حقيقية وردت في كتاب ثمرات الأوراق لابن حجة الحموي وبفضل هذه القصة انتشر الخمار الأسود في المدينة المنورة ثم فضلته باقي المسلمات حول العالم ، بعد أن كان لون الخمار الأسود هو اللون الأقل طلباً بين جميع ألوان الخمر الأخرى والتي تباع
حيث كان رجل يسمى " الدرامي " يبيع الخمر " جمع خمار " في المدينة المنورة
وكان هذا الرجل متديناً وجميل الشكل 
وأثناء تجارته باع جميع ألوان الخمر إلا أنه لم يوفق في بيع خمار واحد من اللون الأسود
فحزن حزناً شديداً إذا أنه اعتبر أن هذه بضاعة كاسدة 
وأنها ستعود على تجارته بالخسارة
فرآه أحد الشعراء فسأله ما بالك حزينًا 
فشرح قصته أن بيعه لم يربح منه بسبب عدم بيع الخٌمُر السود 
فقال له سأعطيك هذه الأبيات وأنشد بها فى السوق 
وسترى ما يحدث وكانت الأبيات على النحو التالي :
قل للمليحة في الخمار الأسود ** مـــاذا صـنـعــت بــزاهــد مـتـعـبـد
قل للمليحة في الخمار الأسود ** مـــاذا صـنـعــت بــزاهــد مـتـعـبـد
قد كان شمر للصلاة ثيابه ** حتى وقفت له بباب المسجد
ردي عليه صلاته وصيامه ** لا تقتيله بحق دين محمد
فأنشدها فسمعها الرجال وأخبروا نساءهم فى البيوت بتلك الأغنية التي تردد 
فتعجب النساء أن العابد قد فتن بالمرأة ذات الخمار الأسود 
لشدة تأثير الخمار الأسود فبيعت جميع تلك الخٌمُر
فلما تيقن ( الدارمي) أن جميع الخمر السوداء قد نفذت من عند صديقه ترك 
الغناء و رجع إلى زهده وتنسكه ولزم المسجد، فمنذ ذلك التاريخ حتى وقتنا 
الحاضر والنساء يرتدين أغطية الرأس السوداء ولم يقتصر هذا على نساء المدينة
وحدهن بل قلدهن جميع النساء في العالمين العربي والإسلامي
وهكذا يكون أول إعلان تجارى في العالم أجمع قد انطلق من المدينة المنورة
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي